X

الإعدادات

ألوان العرض

الأخبار


آخر تحديث للصفحة مايو 31, 2023
سيف بن زايد يفتتح غرفة جاهزية الدفاع المدني بدبي القائمة على أنظمة الذكاء الاصطناعي
  • الاربعاء, مايو 31,2023

سيف بن زايد يفتتح غرفة جاهزية الدفاع المدني بدبي القائمة على أنظمة الذكاء الاصطناعي

افتتح الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، غرفة جاهزية الدفاع المدني بالإدارة العامة للدفاع المدني بدبي، والقائمة على مفاهيم وبرامج الذكاء الاصطناعي لتكون بذلك الأولى من نوعها إقليمياً.

حضر الافتتاح معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام بدبي، وسعادة الفريق خبير راشد ثاني المطروشي مدير عام الإدارة العامة للدفاع المدني بدبي، وعدد من ضباط وزارة الداخلية.

واطلع سموه على منظومة الأنظمة الاستباقية الذكية التي تنظمها غرفة جاهزية الدفاع المدني بحيث تضمن استثمار أحدث تقنيات وبرامج الذكاء الاصطناعي، وتوظيفها في تطوير العمل بصورة مؤسسية، وتعزز الاستعداد والجاهزية بطرق ابتكارية قائمة على التحليل العلمي والعلوم المتقدمة في مواجهة التحديات الناتجة عن الحرائق، والطرق الاستباقية للوقاية منها. 

كما استمع سموه لشرح من مسؤولي الغرفة حول هذه الأنظمة ودورها الحيوي في تطوير الخدمات ورفع مستويات وقدرات عناصر الدفاع المدني، ورفد برامج التوعية بالمفاهيم الاستباقية والوقائية  وتكون من البرامج الأولى من نوعها في العالم في مجال مكافحة الحرائق .

وحول غرفة جاهزية الدفاع المدني، أوضح النقيب عيسى المطوع مدير "جاهزية الدفاع المدني" بالإدارة العامة للدفاع المدني بدبي، أن الأنظمة المستخدمة جاءت بعد دراسات وافية واعتماد دولي من مؤسسات الدفاع المدني العالمية، ومنها الرابطة الوطنية للحماية من الحرائق ( (NFPAالتي أشادت بهذا التوظيف الأمثل لبرامج الذكاء الاصطناعي.

وقال: "عملنا من خلال هذه البرامج على تطوير خرائط حرارية بأماكن الحوادث، وتوفير بيانات دقيقة، ودراسة التصرفات والسلوكيات البشرية التي تؤدي إلى وقوع حرائق، وربطها بالجنسيات والثقافات والمناسبات المختلفة، ليتم جمع بيانات ومعطيات دقيقة في غرفة جاهزية الدفاع المدني، حيث يتم الاستفادة منها في بناء خطط استباقية وتوزيع المراكز وبناء القدرات ورسم برامج تثقيفية بكافة اللغات التي توفرها البرامج المتخصصة، وذلك بتسخير تقنية الذكاء الاصطناعي من خلال (آفاتار) بهيئة عناصر الدفاع المدني لتصل رسائلنا إلى الملايين بضغطة زر واحدة".

وأضاف أصبح بإمكاننا توفير خرائط حرارية ذات بيانات دقيقة بالحوادث، والأسباب التي تؤدي إليها وسبل مكافحتها استباقياً، والتنبؤ باحتمالية وقوع حوادث الحريق بناء على قاعدة بيانات الحوادث التي وقعت سابقاً.

وأشار بأن منظومة البرامج تحتوي على إمكانيات تقنية عالية المستوى في التواصل من بينها الإسهام في الوقوف على مسببات الحريق لكل منطقة، ومن ثم إرسال مواد للتوعية على صورة رسائل نصية قصيرة إلى القاطنين في تلك المناطق، للتعريف بأكثر أسباب الحريق المحتملة، وكيفية تجنبها، بما يحول دون وقوع الحوادث.



عدد الزيارات : 332

التعليقات 0

*
باقى 1000 حرف


إرسال

عودة
مؤشر حركة الفيديو
مؤشر حركة الفيديو
تنويه:سيقوم مؤشر قياس الرضا بتسجل ملامح وجهك.
ملاحظة: لن يتم حفظ التسجيلات أو مشاركتها.

يرجى التأكد من أن كاميرا الويب متصلة ويسمح باستخدامها على هذا الموقع.